الجمعة , سبتمبر 18 2020
الرئيسية / منوعات / “إياتا” : “كورونا” يحرم الاقتصاد المصري من 2.4 مليار دولار

“إياتا” : “كورونا” يحرم الاقتصاد المصري من 2.4 مليار دولار

دعا اتحاد النقل الجوي الدولي “إياتا” الحكومات في إفريقيا والشرق الأوسط إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لتقديم الإغاثة المالية لشركات الطيران حيث وصل أحدث سيناريو متصور للخسارة المحتملة في عائدات شركات النقل إلى 23 مليار دولار أمريكي منها 19 مليار دولار أمريكي في الشرق الأوسط و 4 مليارات دولار في إفريقيا.

وبحسب “إياتا” فأن أزمة كورونا قد تسببت في انخفاض عدد الركاب في مصر بمقدار 9.5 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 1.6 مليار دولار أمريكي وتعرض 205 آلاف و 560 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 2.4 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد المصري.

وفي المملكة العربية السعودية انخفض عدد الركاب بمقدار 26.7 مليون مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 5.61 مليار دولار أمريكي وتعرض 217 ألفاً و 570 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 13.6 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد السعودي.

والإمارات العربية المتحدة انخفض عدد الركاب بمقدار 23.8 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 5.36 مليار دولار أمريكي وتعرض 287 ألفاً و 863 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 17.7 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد الإماراتي.

أما في الأردن فقد انخفض عدد الركاب بمقدار 2.8 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 0.5 مليار دولار أمريكي وتعرض 26 ألفاً و 400 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 0.8 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد الأردني.

وانخفض عدد الركاب في قطر بمقدار 3.6 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 1.32 مليار دولار أمريكي وتعرض 53 ألفاً و 640 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 2.1 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد القطري.

وبالنسبة للدول الإفريقية ففي جنوب إفريقيا انخفض عدد الركاب بمقدار 10.7 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 2.29 مليار دولار أمريكي وتعرض 186 ألفاً و 850 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 3.8 مليار دولار مساهمة في اقتصاد جنوب أفريقيا.

وفي نيجيريا انخفض عدد الركاب بمقدار 3.5 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 0.76 مليار دولار أمريكي وتعرض 91 ألفاً و 380 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 0.65 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد النيجيري.

وفي إثيوبيا انخفض عدد الركاب بمقدار 1.6 ملايين مسافر مما سيؤدي إلى خسارة في الإيرادات تبلغ 0.3 مليار دولار أمريكي وتعرض 327 ألفاً و 62 شخصاً لفقدان وظائفهم ونقص مبلغ 1.2 مليار دولار مساهمة في الاقتصاد الإثيوبي.

الجدير بالذكر أن حركة النقل الجوي للركاب سجلت تراجعاً بـ14.1% في العالم خلال شهر فبراير مقارنة بالعام الماضي متأثرة بشدة من تفشي فيروس كورونا في العالم ويعتبر هذا أكبر تراجع منذ أحداث 11 سبتمبر 2001 التي شهدتها الولايات المتحدة الأمريكية

عن إيكونوميك بيزنس

شاهد أيضاً

تعرف علي شروط العودة لدولة الإمارات

أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية عن السماح بعودة حاملي الإقامات السارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected with daznocode.com !!